الجمعية التونسية للأولياء والتلاميذ تدعو الى عدم الزج بالتلاميذ في مسارات تسوية الملفات المتصلة بالشأن التربوي

دعت الجمعية التونسية للأولياء والتلاميذ إلى عدم الزج بالتلاميذ “في مسارات تسوية الملفات المتصلة بالشان التربوي أو غيرها مهما كان السبب ومهما كان الرهان”.
ودعت الجمعية في بيان أصدرته اليوم الخميس، كل الاطراف المساهمة والمسؤولة عن الشأن التربوي إلى الحرص على ضمان السير العادي للدروس
وعلى استقرار الوضع بكل المؤسسات التربوية وبكامل الجمهورية وتفادي ادخال اي اضطراب في مستوى معنويات التلاميذ، معبرة عن “شديد انشغالها بالمنحى التصاعدي الذي تتجه اليه تطورات الشان التربوي وبحالة عدم الاستقرار التي يمكن ان تصبح عليها السنة الدراسية الحالية”.

شارك