تونس وليبيا: سعي مشترك من أجل إعادة الحركية الاقتصادية والمبادلات التجارية إلى نسقها المعهود

استقبل وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي الجمعة 11 جانفي 2019 معتوق بوراوي المبعوث الخاص لوزير الخارجية بحكومة الوفاق الوطني الليبية الحاج محمد الطاهر سيالة، الذي سلمه رسالة خطية من نظيره الليبي تتعلق بعلاقات التعاون بين البلدين الشقيقين.
وشدد الوزير خلال اللقاء على أهمية الإعداد الجيد للاستحقاقات الثنائية القادمة ومنها بالخصوص اللجنة العليا المشتركة التونسية الليبية، ودعم مختلف آليات التعاون الثنائي بما يمكن من تطوير الإطار القانوني المنظم للعلاقات بين البلدين الشقيقين والارتقاء بمستوى التعاون الثنائي وإعادة الحركية الاقتصادية والمبادلات التجارية إلى نسقها المعهود.
وجدد وزير الخارجية خلال اللقاء تأكيد مواقف تونس الثابتة الداعمة للشعب الليبي ولوحدة ليبيا، مذكرا بالمساعي التي تبذلها في إطار آلية دول الجوار الرئيسية الثلاث تونس والجزائر ومصر للتوصل إلى حل سلمي للأزمة الليبية تحت رعاية الأمم المتحدة.
كما أكد على أهمية دعم التشاور والتنسيق بين البلدين الشقيقين خاصة في أفق الدورة العادية الثلاثين للقمة العربية القادمة التي ستحتضنها تونس يوم 31 مارس 2019.
من جهته أبلغ المبعوث الليبي وزير الخارجية تحيات نظيره الحاج محمد الطاهر سيالة وتقديره لدعم تونس المتواصل لليبيا، مؤكدا حرص حكومة الوفاق الوطني على الارتقاء بمختلف أوجه التعاون الثنائي بما يخدم مصلحة الشعبين الشقيقين.
شارك