السبسي: من غادر وثيقة قرطاج “يلقى الخير” وأعتقد أن الباقين هم الأصل

قال رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي صباح اليوم،”لا وحدة وطنية دون اتحاد الشغل واتحاد الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية والمنظمات الوطنية وأنّه لا سياسة دون مضمون اجتماعي”.

وتابع خلال انطلاق اشغال اجتماع الموقعين على وثيقة قرطاج اليوم الثلاثاء 13 مارس 2018، ”أنا أقف في الوسط لست مع العمال ولا مع الأعراف ولي علاقات طيبة مع الجميع”.

وأكّد السبسي أنّ الاطراف التي من أجلها وسّع الحوار الوطني انسحبت لاسباب يطول شرحها ، قائلا ” من غادر يلقى الخير، لكن أعتقد أنّ الباقين هم الأصل ونحن نتعامل معهم على هذا الأساس”.  

 و في سياق متصل أقر الباجي قائد السبسي بصعوبة الوضع في البلاد مشيرا إلى أن السلطة و الموقعين على وثيقة قرطاج مطالبون بايجاد الحلول المناسبة مؤكدا في الوقت بان اجتماع اليوم يمثل مناسبة لحوار جدي و صريح و موضوعي عى حد قوله.

 
شارك