وزارة الدفاع الوطني تعزز انتشارها الميداني وتبقي تشكيلاتها العسكرية في حالة تأهب

أفادت وزارة الدفاع الوطني أنها قد اتخذت جميع الإجراءات الميدانية والتنسيقية اللازمة مع الوحدات الأمنية في كامل تراب الجمهورية لتأمين نهاية الأسبوع المقترنة بإحتفالات رأس السنة الإدارية الجديدة.

وفي هذا الإطار، قام الجيش الوطني بتعزيز الإنتشار الميداني على حدودنا البرية والبحرية وبالمرتفعات الغربية للبلاد مع تكثيف الطلعات الجوية للمراقبة.

كما يقوم بدعم قوات الامن الداخل في الحملات الأمنية وفي نقاط المراقبة بمداخل المدن.

كما تم الإبقاء على إحتياطي من التشكيلات العسكرية في حالة تأهب داخل الثكنات للتدخل عند الحاجة في إطار قوات تدخل سريع محمولة برا أو جوا أو على متن قوارب تدخل سريعة.

شارك