حزب التحرير يندد بتعرض مكتبه بسيدي بوزيد لمداهمة أمنية وحجز لافتاته وشعاراته وإيقاف عدد من أنصاره

أفاد حزب التحرير بأن قوات أمنية قد داهمت صباح اليوم 17 ديسمبر 2017 مقر حزب التحرير بسيدي بوزيد، وقامت بإيقاف “عدد من شباب الحزب الذين كانوا يعدون لفعاليّات الذكرى السابعة لانطلاق شرارة الثورة، وحجزوا كلّ اللّافتات والشعارات، ثمّ حاصروا المقرّ، كما قامت وحدات أمنيّة أخرى بمنع بعض الزوار من الدخول إلى مدينة سيدي بوزيد واحتجزت بطاقات هويات بعضهم”.

وقال الحزب أنه قد تم اقتياد “الشباب تباعا حتى قارب العدد الجملي للأربعين أو يزيد وخضعوا لاستجواب بطيء بغية تفويت الفرصة عليهم للتفاعل مع الناس ومشاركة أهاليهم حالات الامتعاض من هكذا حكومات وهكذا أوضاع وسياسات “.

شارك