أجور القطاع الخاص: جلسة تفاوضية جديدة يوم الجمعة والاتحاد يتمسك بزيادة بنسبة 6 بالمائة

تنعقد جلسة تفاوضية جديدة يوم الجمعة المقبل بين الاتحاد العام التونسي للشغل واتحاد الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية لمواصلة التفاوض حول الزيادة في أجور القطاع الخاص لسنتي 2016و2017. وقد شدد اتحاد الشغل على تمسكه بزيادة لا تقل عن 6 بالمائة مع منحة نقل ب10 دنانير ومنحة حضور بـ3 دنانير على غرار الزيادات التي حصلت خلال 2015 . كما أكدت المنظمة الشغيلة أن الزيادة المقررة بعنوان 2016- 2017 ستكون على قاعدة الأجر الأساسي بالنسبة لسنة 2015 علما وان نسبة الزيادة ستكون عامة وشاملة لجميع القطاعات.

وتأتي الجلسة التفاوضية الجديدة بعد عدم التوصل إلى اتفاق خلال جلسة الجمعة الماضي بمقر وزارة الشؤون الاجتماعية على قيمة الزيادة حيث اقترح الاتحاد نسبة 6 بالمائة في حين تمسكت منظمة الأعراف بنسبة 4.2 بالمائة.

شارك